سياسة

بيان المجلس الأعلى للأمن القومي حول اغتيال الحاج سليماني

– على أميركا أن تدرك أنها ارتكبت أكبر خطأ استراتيجي بغرب آسيا

‏الولايات المتحدة لن تنجو بسهولة من عواقب هذا الحساب الخاطئ
-‏ كما قال المرشد الأعلى فإن انتقاماً شديداً سيكون بانتظار الجناة الذين تلطخت أيديهم بدماء اللواء سليماني الطاهرة
-‏ خط الجهاد والمقاومة سيستمر بحافز مضاعف والنصر سيكون حليف المجاهدين السائرين في هذا الطريق
-‏ على كل من عوّل على هذه الإجراءات الجبانة أن يعلم أن إرادة الجمهورية الإسلامية في مواصلة سياسة المقاومة باتت أقوى
– لاشك أن هذه الجريمة الأمريكية كانت انتقاماً لداعش والإرهابيين التكفيريين
– ‏نعلن أن النظام الأميركي هو المسؤول عن عواقب هذه المغامرة الإجرامية
– ‏إن اختلاط دماء القادة الإيرانيين والعراقيين بهذا المسار يرمز إلى الرابطة غير القابلة للكسر بين الشعبين
– ‏المجلس الأعلى للأمن القومي في هذا الاجتماع الاضطراري وعبر دراسته لأبعاد الحادثة (اتخذ القرارات اللازمة).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق